عادات الاتراك في عيد الاضحى وكيف يحتفل الاتراك بعيد الاضحى

كيف يستعد الأتراك لعيد الأضحى المبارك وكيف يستقبلونه وأبرز العادات والتقاليد المرتبطة بالاحتفال به منذ القدم والمستمرة حتى الآن.

يعتبر عيد الأضحى المبارك واحداً من أهم وأشهر الأعياد التي يحتفي بها الشعب التركي بمعظمه، كونه أحد العيدين الذي يحتفل بهما المسلمون كل عام في كل مكان في العالم

يستمر لمدة أربعة أيّام، ويوافق اليوم العاشر من شهر ذي الحجة بالتقويم الهجري، حيث يأتي مع نهاية موسم الحج، وسمي بذلك لأن المسلمين يقومون خلاله بالتضحية بخروف أو جمل أو بقرة وتوزيع لحمها على الفقراء والأقارب وأهل البيت. ويسمى عيد الأضحى المبارك باللغة التركية Kurban Bayramı

ما هي أهم عادات الاتراك في عيد الأضحى المبارك ؟

1. الاستعداد قبل العيد

اعتاد الأتراك على التجهيز والاستعداد للعيد قبل أسبوع من العيد تقريباً حيث، تشمل هذه الاستعدادات تنظيف المنزل وترتيبه بشكل كامل ليكون جاهزاً لاستقبال الضيوف،

وشراء الحلويات الخاصة بضيافة العيد التي عادة ما تتضمن البقلاوة والشوكولاتة والحلقوم وغيرها، وعلى صعيد الاستعدادات الشخصية يقوم الناس بشراء الثياب والأحذية والإكسسوارات الجديدة وخاصة للأطفال الصغار، وإذا لم يكن هناك إمكانية للشراء يتم تجهيز الثياب الأفضل لارتدائها خلال أيام عيد الأضحى المبارك.

2. صلاة العيد

يذهب المسلمون في تركيا إلى صلاة العيد التي يكون موعدها بعد شروق الشمس، وتذيع المساجد تكبيرات العيد ” الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر كبيراً والحمد لله كثيراً وسبحان الله بكرة وأصيلاً”

من أشهر الجوامع التي تزدحم بالمصلين صباح العيد في تركيا: أيا صوفيا، والفاتح، وأبو أيوب الأنصاري، وجامع السلطان أحمد، وجامع السليمانية، وجامع الشاه زاده، حاجي بيرم، السليمية.

3. زيارة المقابر

بعد عودة الناس من صلاة العيد في صباح أول أيام عيد الأضحى المبارك، اعتاد الأتراك على زيارة المقابر محملين بباقات من الورود، ويقومون بالدعاء للموتى من الأقارب والمعارف.

4. الزيارات تقديم التهاني والهدايا وتقبيل الأيدي

الزيارات العائلية جزء مهم جداً من تقاليد العيد في تركيا حيث يقوم الجميع بارتداء أفضل الملابس، ويقوم الأطفال والأشخاص الأصغر سناً في العائلة بتقبيل أيدي كبار السن من الأبوين أو الجدين، كنوع من التقدير وتقديم التهنئة بمناسبة عيد الأضحى المبارك، ويتم تقديم الهدايا أو النقود للأطفال، وعادةً ما تتم زيارة بيوت الأشخاص الأكبر سناً في البداية.

5. رش ماء الكولونيا على يد الضيف

اعتاد الأتراك منذ القدم على رش الكولونيا على أيدي الضيوف الزائرين كنوع من تقاليد الترحيب بهم.

6. خلع الحذاء قبل الدخول الى المنزل

من أبرز العادات التركية عند زيارة أي منزل أن يخلع الزائر الحذاء عند باب البيت، كنوع من المحافظة على نظافة المنزل، ولا يحبذ الدخول بالأحذية إلى الداخل حتى خلال أيام العيد.

7. ضيافة العيد للزائرين

الحلويات التركية هي أهم عنصر في تقاليد ضيافة عيد الأضحى المبارك في تركيا، حيث يتم تقديم البقلاوة التركية بأنواعها (بقلاوة بالفستق، بقلاوة بالجوز، بقلاوة بالشوكولاتة، ) مرفقة مع مشروب الشاي التركي أو القهوة التركية، بالإضافة إلى تقديم قطع الحلقوم وقطع من الشوكولاتة، ويتم اختيار فناجين القهوة والشاي وأدوات الضيافة كلها بعناية، حيث يقدم أهل البيت ضيافة العيد بأفخم الأواني والصواني والصحون والفناجين الموجودة عندهم.

8. أضحية العيد

يقوم الأتراك بالتضحية بخروف أو بقرة في اليوم الأول من عيد الأضحى المبارك، وتقسم إلى ثلاثة أجزاء، للأقارب، وللفقراء، ولأهل البيت، وعادةً ما تقام وليمة غداء للعائلة أو المعارف والأصدقاء.

هنالك بعض العادات التركية المرتبطة بتزيين الأضاحي بالحناء أو الألوان أو الأطواق والخرز وغيرها، وتقوم وزارة الأوقاف في تركيا بتحديد أسعار الأضاحي كل عام من خلال إعلان رسمي، لتجنب أي تلاعب بأسعارها.

أقرأ أيضاُ : البقلاوة التركية.. جولة تاريخية بين الحكايات والقصص والأحداث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *