مشروب السحلب التركي

السحلب التركي من أهم مشروبات الشتاء الشعبية في تركيا والعديد من البلدان العربية، بفضل مذاقه الحلو الشهي ولونه الأبيض الحليبي وقوامه الناعم الدافئ الذي يدلل الحواس ويساعد على مقاومة البرودة وتحسين المزاج والكثير من الفوائد، لذلك سنتعرف عن قرب على أهم خواصه ومميزاته وطريقة تحضيره.

ما هو السحلب ؟

السحلب يسمى أيضاً “salep” أو “sahlep” أو “sahlab”، جاء اسم سحلب من اللغة العربية لأنه مستخرج من نبات ينتمي لفصيلة السحلبيات، وهو مشروب تقليدي مغذي، وهو من أشهر المشروبات في منطقة الشرق الأوسط (بلاد الشام ودول الخليج العربي ومصر وتركيا)، سهل الصنع وحلو المذاق ويتضمن الحليب مع مادة السحلب والسكر ويزين بالقرفة والمكسرات وغيرها. 

كيف يصنع السحلب التركي؟

يستخرج السحلب من نبتة الأوركيد من فصيلة السحلبيات، حيث تؤخذ جذورها ودرناتها، وتجفف بعد غسلها وغمرها بالحليب، وتستخدم بعدها لصناعة السحلب وغالباً يتم طحنها على شكل مسحوق دقيق بعد تجفيفها.

ما هي مكونات السحلب التركي ؟

تتكون مادة السحلب المستخرجة من جذور ودرنات الأوركيد، من عناصر عديدة أهمها: الغلوكومانان، والغلوكوز، وسكروز، وبروتين، ونشاء.

كم سعرة حرارية في السحلب التركي ؟

 كل 100 غرام من مشروب السحلب تحتوي على 94 سعرة حرارية، وممكن أن تختلف زيادةً أو نقصان بحسب طبيعة المواد المضافة إليه كالحليب والمكسرات ومواد التحلية.

طريقة عمل السحلب التركي

يمتاز السحلب بسهولة تجهيزه في كل زمان ومكان، حيث تتألف عملية التحضير التقليدية من:

  • إضافة السكر إلى الحليب حسب الرغبة (يمكن استبدال السكر بالعسل)
  • غلي المزيج على النار
  • يذوب السحلب في كمية أخرى من الحليب 
  •  ثم يضاف إلى المزيج على النار ( يحتاج كل كوب من الحليب إلى ملعقة أو ملعقتين من مسحوق السحلب) وفي بعض الأحيان يضاف النشا أيضاً.
  • يحرك المزيج باستمرار حتى يصبح قوامه كثيفاً
  • يضاف إليه قطرات من ماء الزهر أو ماء الورد
  • يسكب في أكواب ويزين بالقرفة أو جوز الهند أو المكسرات (فستق، جوز، لوز، بندق) أو الفواكه المجففة، ويقدّم ساخناً.

فوائد السحلب التركي

السحلب الطبيعي الأصلي يمتلك الكثير من الفوائد على صحة الإنسان، من أبرزها:

  • يساعد في علاج اضطرابات الجهاز الهضمي كالإسهال والنفخة وعسر الهضم وحرقة المعدة.
  • يساهم في تقوية الجسم لمقاومة الأمراض وتعزيز جهاز المناعة.
  • يعمل على تقوية بنية العظام والأسنان.
  • ينشط الدورة الدموية للجسم.
  • يساعد على علاج نزلات البرد.
  • يساهم في التقوية الجنسية.
  • يساعد على الاسترخاء وتدفئة الجسم وتخفيف القلق.

هل للسحلب أضرار؟

السحلب الأصلي مصنوع من مادة طبيعية بنسبة 100% لذلك لا يسبب تناوله الضرر لصحة الإنسان، ولكن الإفراط في تناولة قد يؤدي إلى زيادة الوزن والإصابة بالسمنة.

هل السحلب يضر الحامل؟

السحلب الطبيعي لا يضر الحامل، بالعكس يحتوي على مواد مغذية لها، بشرط تناوله باعتدال، وبشرط ألا يحتوي على مادة القرفة، لأن القرفة قد تتسبب في حدوث إجهاض في فترات الحمل الأولى.

السحلب التركي

هل السحلب يسمن ؟

مشروب السحلب يساعد على التحكم في وزن الجسم، حيث يساعد على اكتساب وزن بطريقة صحية لمن يريد ذلك، لأنه يحتوي على الحليب والبروتين والمغذيات. أما من يرغب في إنقاص الوزن فيمكنه أيضاً تناول السحلب باعتدال دون أن يؤثر ذلك سلباً، لأن السحلب يمد الجسم بالطاقة ويكبح شعور الجوع. كما يمكن تناول السحلب بسعرات حرارية منخفضة إذا تم تحضيره مع حليب قليل الدسم أو خال من الدسم وتمت تحليته بماة ستيفيا أو محليات أخرى منخفضة السعرات.

شراء سحلب تركي

يمكنك شراء السحلب التركي بأجود الأنواع من خلال طلبه عبر متجر باشا سراي لتحصل عليه وتستمتع بطعمه أينما كنت.

مصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

محتويات السلة

لا توجد منتجات في سلة المشتريات.